in

ضحية رسـائل الواتسـاب!!

ضحية رسـائل الواتسـاب!!

 

جريمة اخرى اهتزت لها شوارع الاسكندرية حيث شهدت تلك المحافظة الفترة الاخيرة العديد من الجرائم من مختلف الانواع ابشعها واكثرها انتشارا على مواقع التواصل الاجتماعى كانت جريمة اسراء عماد التى زلزلت القلوب وايضا جريمة او حادثة اليوم وهذا ما سوف تأكده التحقيقات حيث انه يوم الأحد الماضي قسم شرطة المنتزه قد تلقى إخطار من مستشفى طوسون بوصول الطفل محمد سامح البالغ من العمر 15 عام المصاب باصابات خطيرة في الرئة ونزيف داخلي بالبطن وكسور وقد توفي أثناء إسعافه وقد اتهمت والدة المجني عليه جارهم مازن البالغ من العمر 19 عام باستدراج ابنها إلى منزله واحتجازه وإلقائه من الطابق السادس واوضحت الأم انها شاهدت محادثات عبر واتساب وبعض الصور لطالبة على هاتف ابنها وطلبت منه قطع علاقته بها وعدم التحدث معها مرة أخرى وقد أشارت الام إلى أن الفتاة رجعت لكى تتحدث مرة أخرى مع ابنها ما دفع الام لإخبار أسرة الفتاة لإنهاء تلك العلاقة لصغر سنهما والحفاظ على مستقبلهما مما اثارغضب شقيق الفتاة مازن وهدد بإيذاء ابنها.
وقبل عودة الام فوجئت باتصال يخبرها أن مازن استدرج محمد ابنها واحتجزه داخل منزله وبمجرد دخول المجني عليه منزل شقيق الفتاة احتجزه وهدده سكين ليجبره على خلع ملابسه وتصويره عاري لكى ينتقم منه

وبعد حدوث مشاجرة بين الطرفين حاول خلالها المجني عليه الهروب من تهديد المتهم فسقط من شرفة منزله بالطابق السادس ولقي مصرعه ونفى المتهم القاء المجنى عليه من الطابق السادس.

 

Written by mohamed

طرقا بسيطة ووصفات منزلية لعمل تصفية للوجه

الطرق الطبيعية والصحية لشد وجهك