in

قـتـلوه فى احــضان امـــه

قـتـلوه فى احــضان امـــه

هذا السؤال سوف يسئل ويعاد مرارا وتكرار, ما الذى يحدث؟ لما اصبحنا هكذا؟ ومتى اصبحت الرحمة عملة نادرة , فقد اصبح اصحاب القلوب الادمية موجودين بقلة غريبة واصبح القتل بالنسبة للناس شيئا مثل السلام عليكم فكل مشكلة وكل خلاف بسيط نهايته الموت فجرمية اليوم بشعة بطريقة لا توصف حيث انه عندما كان يجلس الطفل كريم البالغ من العمر خمسة عشر عام أمام منزله وفوجىء بأحد جيرانه يتطاول عليه بشتائم والفاظ بزيئة بحجة أن الطفل يزعج الجيران ومن المفترض انه انتهى الأمر عند هذا الحد بعد تدخل الأهالي و عاد الطفل لأحضان والدته وقص عليها ما حدث ولم يدرى أن الشخص الذي تطاول عليه يخطط للغدر به حيث انه اكتشف الطفل ضياع هاتف والدته المحمول الذي كان بحوزته فخرج برفقتها للبحث عنه في اليوم التالي ليجد الشخص الآخر متربص له برفقة أقاربه ويهاجموا الطفل بأسلحة بيضاء ويمزقوا جسده بين أحضان والدته حيث لم تستطيع صراخات الأم منع الجناة من ارتكاب جريمتهم.

 

 

Written by mohamed

حل مشكلة الشعر الخفيف والغير صحى

عالجى واحدة من اكبر المشكلات التى تواجه النساء